هيبة ملكه / يا ناس افهموني الوجع اكبر من جروحي يا ناس خلصت العمر ما مفتهم روحي عيني على الساعة انتظر مدري شتاني مشكلتي طيب والبكلبي على لساني

قصة واقعية
المنتديات/قصة واقعية

قصة واقعية

??غير_القرآن_حياتي

? تقول صاحبة القصة :~

,?, كنت أحفظ الجزء الواحد في سنة كاملة وأنسى , وبقيت على هذا الحال أربع سنوات ثم تزوجت ,,!!

•• فتركت الحفظ وتركت القرآن , وانشغلت بزوجي وأبنائي,,

▪️دخلت في موج لطيم من الدنيا وهمومها , كانت الحياة ضنكٌ مستمر لا انتهي من مصاب إلا وأدخل في سواه , لا أرفع رأسي من هم إلا ويزلزلني غم أشد وأبكى,,

☜ حتى مرضت مرضًا شديدًا كدت أفارق الحياة وسئمت من الدنيا وما فيها ,,,

شظف العيش أثقلني حتى الإنهاك ,, حتى سمعت هذه الآية :~

{" وَ مَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى "}

¤ كانت الآية تعريف بسيط لانكبابي على الدنيا , ورغم بذلي الروح لإسعاد من حولي لم أحظ برضاهم ولا بإسعادهم لي ,, ألمٌ مستمر ,, ✦

•• وعدت لسورة البقرة ,, فتفتحت أبواب الخير ,, وأغلقت أبواب الشر ,, وطوقني الله بهالة من التحصين الدائم ,,

☜ فصمت الساخطون وظهر المادحون وخاف الظالمون ,, وبدأت أدرس الحفظ ,, أكرر الآيات طوال اليوم , عندما أعد الطعام , عندما أكوي , عندما أرتب حاجيات أبنائي , عندما أجلس في اجتماعات الأهل ,, والأصدقاء الكثيرة الأفراد القليلة الفائدة اللهم إلا من بعض صلة الرحم ,,

• المرض الذي كان فردًا من أفراد عائلتي فارقني في ذلك العام , استبدلت مقعدي في انتظار النداء من الطبيب بمقعدي في مجالس القرآن تعلمًا وتعليمًا,,

•• والسخط الذي كان يقلبني على جمر الألم كل يوم استبدل برضًا عميق على أن الله كافأني على أحزاني وصبري بالجائزة الكبرى فلا نعمة مثلها أبدًا ,,♡

☜ والفوضى التي كنت أعيشها إذ تتقاذفني أيادي من حولي يمنةً ويسرةً استبدلت بحياة في غاية التنظيم رغم الانشغال الشديد , اليوم درس التجويد , اليوم درس التفسير , اليوم درس الحفظ,,

وأصبح من حولي ينظمون حياتهم حسب مواعيدي القرآنية بعد أن كنت أقلب حياتي رأسًا على عقب حسب نزعاتهم ورغباتهم التي لا تستند لمنظور قرآني رباني واعٍ.

◆ والمشاكل لاتخلو الحياة منها فقد خلقنا في دار ابتلاء ,, ولكن معالجتي لها اختلفت ,, أصبحت أكثر فطنةً وحكمة بفضل من الله وهكذا تغيرت حياتي مع القرآن للأبد ,,♡

? تذكر اخي / اخيتي : ~

في حفظ القرآن أنت في بداية الطريق ,, ولكن لا يوجد في القرآن نهاية إلا " الرضوان "

▫️#بيعوا أنفسكم للقرآن وتأملوا واعملوا يا رعاكم الله بقوله تعالى:~
{" مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً ۖ وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ "}??

تنبية الادارة (0)
بواسطة / بريد الغرام
مشاهدات 33
في 2020-01-26 09:11:32


لا يوجد ردود على موضوع (قصة واقعية)

( الرئـيسـية | تسجيل خروج )

الخصوصية // التحديثات // حالة السرفر

ابلاغ عن مشكلة جديد

متبقي على اخراجك 300 ثانية